كنيسة القديس أوغسطين

كنيسة القديس أوغسطين هي كنيسة رومانية كاثوليكية، تمّ بناءها تكريماً للقديس أوغسطينوس. بدأت عملية بناء الكنيسة في عام 1880م واستمرت عملية البناء قرابة 20 سنة، وقد نجح المهندسون بوضع مخطط معماري وفني رائع للكنيسة يجمع بين أساليب البناء المختلفة، وقد تعرضت الكنيسة عبر تاريخها الطويل للعديد من الأضرار وتمتّ إعادة ترميمها عدة مرات، ولعلّ أضخم عمليات الترميم كانت تلك التي انطلقت سنة 2010 واستمرّت إلى غاية 2013، والتي تمت بمشاركة مختصين جزائريين وخبراء إيطاليين أعادوا الروح الهندسية للمكان وأعادوا رسم التفاصيل الجمالية للكنيسة التي تحوّلت إلى قلعة سياحية ومركز ديني يتوافد عليه سنوياً آلاف السياح من كل بقاع العالم.   

تتكون كنيسة القديس أوغسطين "أوغسطينوس" من قاعة كبيرة للصلاة ومحراب أيمن صغير لمريم العذراء ومحراب كبير يضمّ ضريح القديس أوغسطينوس ومحراب أيسر يعتبر مصلى لليسوع إلى جانب بيت الكاهن وأجنحة أخرى، ويحتوي العديد من المدارس وعلى ملجأ لكبار السن يؤوي العشرات من الشيوخ والعجائز القادمين من مختلف الولايات المجاورة لمدينة عنابة.